الرئيسيةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

أهلا وسهلا بك إلى منتديات أحلي عرب
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.

يرجى وضع اعلانات المواقع والإعلانات التجارية في القسم المخصص لها من هنا منعاً للحذف


منتديات أحلى عرب :: الأقسام الإسلامية :: منتدى المواضيع الإسلامية العامة

شاطر

الخميس 14 يناير 2016, 3:20 pm
رقم المشاركة : ( 1 )
عضو متميز
عضو متميز

avatar

إحصائيةالعضو

عدد المساهمات : 349
تاريخ التسجيل : 13/01/2016
الجنس : انثى
التقييم : 0
السٌّمعَة : 10
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.arab-bnat.com
مُساهمةموضوع: الحلقة السابعة حملة كيف تتلذذ بالصلاة


الحلقة السابعة حملة كيف تتلذذ بالصلاة



حلقة الكشف عن المفتاح السحري لماذا تهجم الأفكار عليّ فور دخولي للصلاة ولا تكون قبل ذلك؟

الجواب: لأنك غني ... نعم أنت لست ملك ولو كنت ملكاً لما هجمت عليك ولكنك غني .

هناك مثال لبيت يريد أن يسرقه السارق بيوت ثلاثة
بيت الملك، وبيت الغني ، وبيت الفقير

يقول
ابن القيم: إن السارق إذا أراد أن يسرق فإنه لا يسرق من بيت الملك، ولا يسرق من بيت الفقير وإنما يسرق من بيت الغني
قال فإن بيت الملك فيه من الحرس والجند ما يمنع السارق من التوجه إليه ، وأما بيت الفقير فلا شي فيه فماذا عساه أن يسرق ، فيتوجه إلى الغني لديه مال وليس عنده حرس وكذلك أنت لم تبلغ القمة بحيث لا يستطيع أن يدخل عليك الشيطان ولست فقيراً




سُئل ابن عباس عن اليهود لماذا لا يوسوسون في صلاتهم؟ قال ماذا يصنع الشيطان بالبيت الخرب ؟؟

إن مما يعينك على الخشوع علمك أن صلاتك بلا خشوع تعب بلا حسنات.

قد يقول قائل: كيف تكون بلا حسنات؟

النبي صلى الله عليه وسلم ذكر أن العبد ليصلي الصلاة ما يكتب له منها إلا عُشرها تُسعها ثُمنها سُبعها سُدسها خُمسها رُبعها ثُلثها نُصفها

سبحان الله على أي اساس تُقسم ؟
بحسب الخشوع كل ما خشعت أكثر كلما حصلت على أجر أكثر إن خشعت ثلاث ركعات أخذت ثلاث ركعات ... وإن خشعت اثنتين أخذت اثنتين ... وإن لم تخشع شيئاً يُخشى أن لا يُكتب لك أجر . كيف ؟؟!!

الصلاة باطلة؟!

لا ليست باطلة ، صحيحة ولكن مسألة الحسنات مسألة أخرى
يقول ابن عباس رضي الله عنهما : ليس لك من صلاتك إلا ما عَقَلت منها

فقد يقول قائل: إذا كان الأمر كذلك نترك الصلاة !!
نقول لماذا تترك الصلاة ؟ إذا خُيّر الانسان بين ترك الخير وترك الشر ، يترك الخير!!!! يا للعجب ... بل يترك الشر ، مثل رجل يمشي على أرض حارة فانقطعت نعل رجله اليمنى فأصبح يمشي تحترق رجله اليمنى ولا تحترق الثانية فقال في نفسه واحدة تحترق والثانية لا ، أحرق الاثنين معاً فنزعها وأصبح يمشي حافياً

طيب إلبس نعلاً جديدة مكان المقطوعة .
لا ، يترك الخير بدل أن يترك الشر. مثل الذي يكون صالح ثم ينتكس ويقع في المعصية يقول أتوب وأذنب أتوب وأذنب فيترك التوبة ... طيب اترك الذنب ... لا بل يترك التوبة ، سبحان الله يترك الخير كأنه يقول لابد أن أسرح أو لا أصلي




أخي الكريم لو أنني قارنت لك بين اثنين، بين رجل يخشع في صلاته 90% وآخر لا يخشع إلا 10% ولكن الذي يخشع 10% عاش عمراً مديداً يصل الى 75 سنة والذي يخشع 90% عاش 21 سنة. ماهي المحصلة النهائية؟


المحصلة النهائية هي أن الذي خشع أكثر صلى أكثر .... ما الذي حدث؟
يأتي الذي خشع في صلاته10% وعاش 75 سنة , ألغي 15 سنة ( ما قبل البلوغ مثلاً ) يبقى له من عمره 60 عاماً ما خشع فيها إلا 10% يأتي يوم القيامة فإذا هو قد صلى فقط 6 سنوات. لماذا؟ هذا خشوعك .... والآخر يخشع 90% فيأتي وقد صلى أكثر.

هذا لا أحب أن ينصدم به الانسان يوم القيامة... قال تعالى: ( وَبَدَا لَهُم مِّنَ اللَّهِ مَا لَمْ يَكُونُوا يَحْتَسِبُونَ)




اسمــــــــــــــــح لي أفتح المفتاح السحري للخشوع

, إخواني لنا حلقات ونحن ننتظر المفتاح السحري للخشوع الذي غير صلاة الكثيرين, وهذا المفتاح لن تجده شاقاً او صعباً ولكن إن عرفته تلذذت به
أريد أن أفتح وأكشف لك المفتاح السحري ولكن قبل ذلك أريد ان أسأل سؤالاً
ماهي أكثر اللحظات وأكثر الأيام التي نخشع فيها على مدار العام؟ أكثر شهر نخشع فيه على مدار العام؟
نعم شهر رمضان وفي رمضان متى نخشع أكثر؟تقول لي غالباً في صلاة القيام
وفي صلاة القيام والتراويح ماهي أكثر اللحظات التي تُبكي الناس؟
ألا تجد أن لحظة الدعاء عندما يدعو الإمام فإن الناس يبكون. انتبه إليهم , فقط مع دخول الإمام في الإستعاذة من النار وسؤال الجنة وما إلى ذلك يبدأ الناس بالبكاء ، لماذا؟

هم فعلاً طبقوا المفتاح السحري هنا ، كيف؟ عندما كان في هذه اللحظة أحس أنه يخاطب أحداً وأنه يكلم أحداً وينتظر منه. هذه تحرك القلب وتوجب الإنتباه وحضور القلب الذي يوجب الخشوع واللذة




أتدري ما هو المفتاح السحري؟

ببساطة المفتاح السحري ثلاث كلمات احفظها

كلمة... خاطبه... تحدث إليه
كلم ربك خاطب ربك في الصلاة تحدث إليه عن أنس رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم قال:
إن أحدَكم إذا قام في صلاتِه فإنه يُناجي ربَّه))

لراوي: أنس بن مالك المحدث: الألباني - المصدر: صحيح الجامع - الصفحة أو الرقم: 1537
خلاصة حكم المحدث:صحيح

يقول الشيخ ابن عثيمين: يناجيه يعني يخاطبه, وذلك أن الانسان إذا دخل في الصلاة فقد دخل على الله عز وجل , ووقف بين يديه فليستشعر أنه يخاطب الله بكامل صفاته .

لذلك حال كثير من الناس أنهم لا يستشعرون في الصلاة صلة وكأن الحديث من طرف واحد وهذا خطأ , إذا استشعرت وأنت
تقول (الحمد لله رب العالمين) أن الحمد لك يارب لأنك أنت الذي أنعمت علي وأنت أهل الكمال وإذا استشعرت وأنت تقول (إياك نعبد) أن العبادة لك وحدك إياك نعبد أخاطبك (وإياك نستعين).

اجعل الصلاة كلها مناجاة ستستمتع بالصلاة وتصبح كلها مثل دعاء القنوت

كان أحد السلف إذا صلى قيام الليل وقف بين يدي الله أخذ يهز لحيته ويقول: يارب عبدك هذا في الجنة أم في النار. انكسِر بين يديه خاطِبْه في الصلاة ... عندما تقول: (ربنا لك الحمد) تخاطبه تقول لك الحمد حمداً كثيراً طيباً مباركاً فيه

فالناس إذا دعوا يشعرون يطلبون من الله اللهم اعتقنا من النار ويبكون, أحسوا بطرف آخر أخذوا يبكون ... خاطبه في السجود قل يارب لا تتركني رب ليس لي سواك... حتى لو أغلقت بابك دوني فسأظل لك واقفاً لأني أحسن الظن بك أنك ستفتح لي وسترضى عني وتقبلني ... إن لم يكن بك غضب عليّ فلا أبالي
بل تقول أحسن من هذا وأفضل من هذا مثل ما ورد عن النبي صلى الله عليه وسلم تقول : لا إله إلا أنت سبحانك إني قد ظلمت نفسي فاغفر لي ذنوبي إنه لا يغفر الذنوب إلا أنت

وقد أخبر النبي صلى الله عليه وسلم أن الله يعجب من العبد إذا قال هذه الكلمات ، فيقول سبحانه في الحديث القدسي: عبدي عرف أنه له رباً يغفر ويعاقب

اي والله يارب عرفنا أنك ربنا وليس لنا غيرك, من لنا سواك, آمنا بكتابك, وانخنا مطايانا ببابك, فلا تطردنا عن جنابك, فإنه إن طردتنا, فإنه لا حول لنا ولا قوة إلا بك




إخواني خاطبوا ربكم في الصلاة فإنه يخاطبكم يقول :
حمدني عبدني أثنى عليّ عبدي مجدني عبدي, في الركوع عندما تسبح اعرف أنك تسبح ربك تقول : سبحان ربي العظيم, إذا اخذت الصلاة كلها مناجاة بهذه الطريقة فسوف ترى في الصلاة عجباً... تقول إحدى الاخوات: المفتاح السحري هذا فعل بي الأعاجيب. تغيرت صلاتها تماماً, كيف؟ تغيرت مشاعرها, فإذا تغيرت مشاعرك فأصبحت تخاطب سوف تنتظر النتيجة والله كريم إذا خاطبته سوف يعطيك

( وَقَالَ رَبُّكُمُ ادْعُونِي أَسْتَجِبْ لَكُمْ ) يستجيب الله لك ويعطيك بل سبحان الله تجد الصلاة كثير منها مخاطبة لله عز وجل انظر في بدايتها (سبحانك اللهم وبحمدك تبارك اسمك وتعالى جدُّك ولا إله غيرك)... تدعوه أول ما تبدأ بصلاتك (الله أكبر) أنت الأكبر أنت أكبر من كل شي هكذا تقع في قلبك الله أكبر بهذه الصورة. فماذا تقول اللهم باعد بيني وبين خطاياي تدعو, عندما تقترب من الختام فماذا تقول؟ ( التحيات لله ) أحييك ياربي والصلوات والطيبات وهكذا...

فأنت طوال الصلاة تعيش مناجاة كاملة ... ما أحلاها من مناجاة ، أما إذا كان الانسان يقول رتماً معيناً وألفاظ معينة ثم يسردها سرداً ويسرح وينطلق ولا يحس أنه يخاطب أحد... الآن لو حدث أن إنسان اتصل بك وترك لك رسالة عندما يتركها هل يحس هو بنفس المشاعر لو أنه اسمعك إياها مباشرة؟ لا
أرجوك طبق المفتاح السحري واستمتع بهذه الصلاة





الموضوع الأصلي : الحلقة السابعة حملة كيف تتلذذ بالصلاة // المصدر : منتديات أحلي عرب


توقيع : رقة مشاعر






الــرد الســـريـع
..




تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


ضع إعلانك هناضع إعلانك هناضع إعلانك هناضع إعلانك هناضع إعلانك هناضع إعلانك هناضع إعلانك هنا





جميع الحقوق محفوظة © 2018 منتديات أحلى عرب

www.a7la-arab.com



Top